عني

يعتبر المحامي سليم عبد الله واحد من أفضل المحامين العاملين في مجال استرجاع الأموال المنهوبة والأموال المسروقة بمعرفة شركات الفوركس الوهمية وشركات تداول العملات الوهمية عبر الأنترنت. – فهو محامي فوركس متخصص – لقد تحول اسم سليم عبد الله لفزاعة ضخمة تطارد الشركات الوهمية في كل مكان، وصار مجرد ذكر أسمه كفيل بجعل الكثير من أباطرة عالم السرقات الالكترونية يرتعدون ويعيدون التفكير مئات المرات قبل النصب على الضحايا أو استغلال أموالهم بغير وجه حق.

وفي البداية قام المحامي سليم عبد الله بتولي مجموعة من قضايا استرداد الأموال المنهوبة، لكن بعدما لاحظ انتشار هذه المشكلة بشكل كبير ووجود العديد من الضحايا الذين لا يعلم عنهم الناس الكثير من المعلومات نتيجة خشية العديد من الأشخاص الاعتراف بتعرضهم للنصب، ثم قرر التفرغ من أجل حل هذه المشكلات وافتتاح المكتب الخاص به، والذي حاز على شهرة عالمية في هذا المجال وصار معروفا بشكل كبير خاصة في الدول العربية والتي تنتشر فيها هذه الظاهرة بطريقة كبيرة.

وفي وقت قصير نسبيا استطاع سليم عبد الله بناء سمعة قوية في المجال وصار المكتب الخاص به قبلة كل من تعرض للنصب من شركات الفوركس النصابة. لم لا وكل العاملين في المكتب من المحترفين والمتخصصين في مجال استرداد الأموال من الشركات النصابة، بالإضافة لوجود الكثير من العاملين في المكتب من العديد من الجنسيات العربية والأجنبية المختلفة، الأمر الذي يجعل الكثير من الأشخاص حول العالم يثقون في المكتب ويسعون للتعامل معه مرة بعد أخرى.

وظهرت أمام المكتب مشكلة في التواصل السريع مع المستخدمين، لذلك تم حل هذه المشكلة من خلال الاستعانة بالموقع الالكتروني الخاص بنا والذي يمكن التسجيل من خلاله، ومن ثم يقوم مجموعة كبيرة من المتخصصين بالاتصال بكم ودراسة القضايا الخاصة بكم في وقت قياسي والاستجابة لجميع طلبات التواصل معنا والتي تتزايد يوما بعد يوم.

لقد استطاع مكتب المحامي سليم عبد الله ان يثبت نفسه في مجال التقاضي الدولي وقضايا الأموال الالكترونية و مواقع الفوركس النصابة، وصار الموقع الخاص به من أشهر المكاتب – ان لم يكن أشهرها على الأطلاق- في هذا المجال. فاذا ذكرت مكافحة عمليات النصب الالكتروني والقصاص من مواقع التداول الوهمية واسترداد الأموال والحقوق لأصحابها. يجب أن نذكر انذاك محامي فوركس مميز وهو الاستاذ سليم عبد الله والمكتب المحترف والمتخصص الذي يديره.